أعراض
الصداع النصفي:
متى يكون 
الصداع النصفي 
أكثر من
مجرد صداع؟

نعلم أن جميع نوبات الصداع النصفي يمكن أن تكون سيئة جداً. فإذا كنت مصاباً بالصداع النصفي ستكون على دراية تامة بالألم والتعب اللذين قد تتعرض لهما. كما ستكون مدركاً أن الصداع النصفي ليس مجرد صداع تقليدي.

عادة ما يكون الصداع الحاد أحد أكثر أعراض الصداع النصفي انتشاراً، ويتركز هذا النوع من الصداع عادةً في جانب واحد من الرأس ويزداد سوءاً عند انتقاله إلى الجانب الآخر.1

الأعراض

يعد الصداع الخاطف والحساسية للضوء والضوضاء والشعور بالغثيان والتقيؤ والخمول أكثر الأعراض شيوعاً لنوبة الصداع النصفي.2 ويمكن أن تشمل الأعراض الأخرى للصداع النصفي ما يلي: 1،3

  • وجع البطن
  • الإسهال
  • عدم التوازن و/ أو الدوخة
  • الشعور بالحر الشديد أو البرودة الشديدة
  • ضعف التركيز
  • الحساسية للروائح
  • تصلب الرقبة والكتفين
  • التعرق
  • عدم وضوح الرؤية

تجدر الإشارة إلى أن هناك أيضاً أعراض خاصة 
بأنواع الصداع النصفي المختلفة. من المهم أن تعرف وتفهم أعراضك لأن ذلك سيكون ضرورياً لك لتحصل على التشخيص والعلاج الصحيحين.2

شرح حالة
الهالة (الأورا)

عادةً ما تترافق الأعراض مع نوبة الصداع النصفي، إلا أن بعض الأشخاص يعانون من أعراض أخرى قبل النوبة خلال المرحلة الأولى، وأحياناً يلي هذا مرحلة "الهالة". وتحدّث هذه الحالة في الغالب قبل بضع ساعات أو أيام من نوبة الصداع النصفي، ويمكن أن تشمل تغييرات في المزاج والشهية ومستويات الطاقة.1

قد يبدو هذا غامضاً وغريباً، ولكن “الهالة” أو “الأورا” ببساطة هي مصطلح يستخدم لوصف مجموعة من الأعراض التحذيرية المؤقتة التي تحدّث قبل نوبة الصداع النصفي.1 وعادةً ما يصف الأشخاص أعراض هالة الصداع النصفي التي يختبرونها على النحو التالي:1

  • الاضطرابات البصرية – على سبيل المثال رؤية ومضات ساطعة أو أشكال متعرجة أو بقع العمياء
  • الإحساس بالتنميل أو الوخز – وعادةً ما يبدأ ذلك في يد واحدة ويصعد ويستمر حتى أعلى الذراع، قبل أن يؤثر على الوجه.
  • الشعور بالدوار
  • صعوبة في الكلام
  • فقدان الوعي – وهو أمر نادر الحدوث

عادة ما تستمر أعراض الهالة (الأورا) بين خمس دقائق إلى ساعة. وفي حين أنها تعد علامة تحذيرية من نوبة صداع نصفي وشيكة في كثير من الأحيان، إلا أنها يمكن أن تؤدي إلى نوبة صداع نصفي معتدلة أو قد لا تصاب بالنوبة بعدها.1

مراحل
الصداع النصفي

يميل الصداع النصفي إلى التطور في مرحلة البلوغ المبكرة4، ويمكن أن يكون مقلقاً أو مخيفاً بشكل خاص عندما تبدأ أعراضه بالظهور. قد تساعدك معرفة المراحل وما يمكن توقعه أثناء النوبة في إدارة هذا الخوف.

كما يتيح لك فهم أعراض الصداع النصفي شرح حالتك للأصدقاء والعائلة والزملاء، وهذا أمرٌ مهمٌ جداً إذا كنت تشعر بأنك قد تفوت مناسبات معينة أو غير قادر على الوفاء بالتزاماتك الاجتماعية أو العمل بسبب الصداع النصفي.

يمكن أن تنقسم نوبات الصداع النصفي إلى أربع مراحل رئيسية، ومن المحتمل أنك قد لا تعاني من جميعها: 1،2

طلب المساعدة لعلاج
الصداع النصفي

يجب ألا تتهاون في تشخص الصداع النصفي، لذا يجب عليك تحديد موعد مع طبيبك. وإذا كانت الأعراض التي تصيبك تشمل أياً من تلك المذكورة أدناه، فقد يكون ذلك علامة على وجود حالة أكثر خطورة، ويجب عليك طلب المساعدة الطبية الفورية إذا كنت تواجه أحد الأعراض التالية:1

  • صداع مؤلم مفاجئ، لا يشبه أي صداع تعرضت له سابقاً
  • الصداع المترافق مع الحمى وتصلب الرقبة والارتباك الذهني والنوبات والرؤية المزدوجة والتعب أو الخدر
  • صعوبة في التحدّث
  • الشلل أو التعب في أحد أو كلا اليدين و/أو جانب واحد من الوجه

حتى لو كنت ممن يعانون من الصداع من وقت إلى آخر، يجب عليك مراجعة طبيبك أو أخصائي الرعاية الصحية إذا كان نوع الصداع أو شدته قد تغيرت بطريقة مفاجئة.

  1. NHS Choices. Migraine symptoms. www.nhs.uk/conditions/migraine/Pages/symptoms.aspx [Last Accessed: October 2017]
  2. The Migraine Trust. Symptoms and stages https://www.migrainetrust.org/about-migraine/migraine-what-is-it/symptoms-and-stages/ [Last Accessed: October 2017]
  3. The Migraine Association of Ireland. Migraines without aura. http://www.migraine.ie/types-of-migraine/migraine-without-aura/ [Last Accessed: October2017]
  4. NHS Choices.Migraine. http://www.nhs.uk/Conditions/Migraine/Pages/Introduction.aspx [Last Accessed: October 2017]

العودة إلى الأعلى